أرشيف شهر: يناير 2016

27يناير

الخدمات الإلكترونية للبنوك هل بلغت ذروتها؟

الثورة المعلوماتية والتقنية التي حدثت خلال العقدين الأخيرين بفضل توسع خدمات الإنترنت عالميًا ومحليًا تحديدًا، ساهمت في إتاحة الفرصة لاستغلال هذه الخدمة الذهبية لتسريع الخدمات وتجويدها وتقليل المصروفات. فيمكنك إرسال ملف كامل بضغطة زر من بريدك الإلكتروني بدلًا من تعيين مراسل ليقوم بمثل هذه المهمة لإيصال الملفات الورقية. أكمل القراءة »

20يناير

بعد أكثر من عامين من حملة تصحيح أوضاع العمالة .. هل نجحت؟

إن قيام الدول اقتصاديًا على مر العصور يحتاج لسواعد البناء الحقيقية. فالبُنى التحتية على تطور التقنيات والآلات الحديثة لا تزال تحتاج إلى العمالة المحترفة المُدربة. فالهنود وضعوا بصمتهم على أنفاق القطارات السريعة في بريطانيا في سنوات الاستعمار البريطاني لدولتهم، وأمريكا قامت بنيتهم التحتية على أيدي ذوي البشرة السمراء من أفريقيا. وتطورت المفاهيم والسياسات حتى أصبح العامل يُستقدم من دولته على تأشيرة خاصة ليقوم بعمل مُحدد وراتب مُحدد (افتراضياً على أقل تقدير) هذا التوجه ارتبطت معه عملية المال المُحول للدول الخارجية من الدولة التي يعمل فيها العامل. وهذه سُنة كونية وفطرة بشرية فالعامل يغترب في سبيل تحسين مستوى معيشته وتوفير ما يفيض عن حاجته وتحويله للخارج. أكمل القراءة »

13يناير

فقدان مليون طالب في المرحلة الإبتدائية

القياسات المترية لمساحات الأماكن والأشياء ليس ترفًا رياضيًا. فصاحب المنزل الجديد يحتاج إلى معرفة قياسات الغُرف بدقة حتى يستطيع معرفة حجم الأثاث المناسب لها. وكذا من يمتهن الخياطة ليُتقن تفصيل ما تصنعه يديه. فهذه القياسات ضرورية ليستطيع أي شخص أن يحسب خطواته القادمة بدقة ويحصل على نتائج وفق المأمول. والإحصاء يحل محل القياسات المترية لإيجاد تصّور دقيق حول حجم المادة غير القابلة للقياس. فالدول تُقيم ميزانياتها وخططها التنموية وتبني حاجاتها على نتيجة الإحصائيات للسكان وأعمارهم وفئاتهم. فهذا الرقم له قيمة مادية ضخمة وعليه ستبني مُستقبل الدولة. أكمل القراءة »

8يناير

الإشتراك بالقائمة البريدية للمدونة

تم بحمد الله إضافة خاصية الإشتراك المجاني بالقائمة البريدية للمدونة.

فضلا اشترك بالقائمة البريدية ليصلك جديد المدونة مباشرة على الإيميل.

للإشتراك بالأسفل الشرح بالصور أين تجد خيار الإشتراك سواء كنت تتصفح المدونة من اللاب توب أو الجوال أكمل القراءة »

6يناير

هل سينجح مترو الرياض؟

المدنيّة الحديثة أتاحت للإنسان التطور في وسائل معيشته، تنوعت خلالها سبل العيش وكسب الرزق، التي تطوّرت على إثرها وسائل التنقّل فقرّبت البعيد واختصرت عليه المسافة والجهد والوقت. هذا التنوع بوسائل التنقل أتاح الفرصة لمعالجة الثغرات التي تخلفها كل وسيلة نقل وأصبحت العلاقة بينهم تكاملية. بمعنى أن كل وسيلة نقل تسد نقص أختها من باقي الوسائل. فالسيارة التي أعطت الخصوصية للراكب وحرية التنقل في الزمان والمكان الذي يريد، سببت له مشكلة الزحام المتواصل ورحلة البحث المضنية عن موقف في مدينة مزدحمة كالرياض. أكمل القراءة »

3يناير

خصوصية الإيمان السعودي

هل سبق أن راجعت دائرة حكومية واكتشفت أنه فاتك أمر مهم بسبب تأخير معاملتك، وكانت مواساة من حولك ( خيييرة يبن الحلال) أو تأخرت رحلتك في مطار الرياض أو جدة وكان رد الموظف (خييييرة، اعرف واحد فاتته الطيارة وسبحان الله طاحت وسلم هو لأنه ما ركبها!) أو حادث سيارة وطلب منك الناس أو رجل المرور ( تناااازل تراه مسيكين وضعيّف). أكمل القراءة »

1يناير

“ النجاح والفشل لهم قيمة ومعايير لكن لا تجعل المجتمع ومحيطك يحدد لك قيمتهم ومعايرهم. ”

- #بوح_الخاطر -
تم التطوير بواسطة